أعراض التهاب الجيوب الأنفية يمثل صداع الرأس احد اعراض التهاب الجيوب الانفية الرئيسية التي يعانى منها المريض ، ويعزى سببه إلى زيادة الضغط الداخلي لهذه الجيوب نتيجة تراكم وزيادة الإفرازات المخاطية غليظة القوام.


أعراض التهاب الجيوب الأنفية

 
أعراض التهاب الجيوب الأنفية
أعراض التهاب الجيوب الأنفية

الجيوب الأنفية عبارة عن غرف مجوفة توجد بعظام الجمجمة ، حيث تحتوي هذه الغرف على الهواء وتكون مبطنة بغشاء مخاطي يقوم بإفراز مخاط سائل القوام . توجد قنوات دقيقة تصل بين الجيوب الأنفية وتجويف الأنف ، وذلك لمرور هذه الإفرازات المخاطية إلى فتحة الأنف .

اسباب التهاب الجيوب الانفية


عند إلتهاب الجيوب الأنفية فإن هذه الإفرازات المخاطية السائلة تصبح أكثر لزوجه ، وهو ما يصعب من مرورها إلى الأنف ، الأمر الذي يتسبب في تراكم هذه الإفرازات داخل الجيوب الأنفية ، مما يزيد من إحتمالية نمو البكتيريا والجراثيم .

 كذلك فإن تراكم هذه الإفرازات يتسبب أيضا في زيادة الضغط داخل الجيوب الأنفية ، وهو ما يظهر في صورة شكوى المريض من ألم ضاغط بالرأس حيث موضع الجيوب الأنفية المصابة ، وهو الصداع المميز لحالات الإصابة بإلتهاب الجيوب الأنفية .

هناك العديد من العوامل المحفزة التي تلعب دورا رئيسيا في الإصابة بإلتهاب الجيوب الأنفية ، وتشمل ..

1.  إستنشاق دخان السجائر .

2.  وجود تغير مفاجئ ومتكرر في درجات الحرارة المحيطة ، وهو ما يحدث عند الإقامة أو العمل بأماكن مكيفة .

3.  وجود تغير مفاجئ ومتكرر في الضغط الجوي المحيط ، لذا يلاحظ أن إلتهابات الجيوب الأنفية شائعة الحدوث عند الطيارين والغواصين .

4.  وجود مشكلات أنفية كالزوائد الأنفية أو إنحراف الحاجز الأنفي .

5.  يلاحظ أن كثرة الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد تسهم بشكل مباشر في زيادة إحتمالية الإصابة بإلتهاب الجيوب الأنفية . كذلك فإن الأشخاص الذين يعانون من حساسية الأنف ( تحسس ألانف من الغبار ، أشعة الشمس ، الصوف ، حبوب اللقاح .. إلخ ) ، أكثر عرضة للإصابة بإلتهاب الجيوب الأنفية .

اعراض التهاب الجيوب الانفية


يمثل صداع الرأس احد اعراض التهاب الجيوب الانفية الرئيسية التي يعانى منها المريض ، ويعزى سببه إلى زيادة الضغط الداخلي لهذه الجيوب نتيجة تراكم وزيادة الإفرازات المخاطية غليظة القوام,

 لذا فإن الألم تتزايد حدته عند انحناء المريض للأمام ، نظرا لما تشكله هذه الوضعية من ضغط إضافي على الجيوب الأنفية ، مما يتسبب في الشعور بالمزيد من الألم .
أيضا وعلى سياق متصل فإن موضع الصداع بالرأس يختلف بإختلاف الجيوب الأنفية المصابة ، ففي حالة إلتهاب الجيوب الأنفية الأمامية ،

فإن الألم يظهر بمنطقة الجبهة ، أما في حالة إلتهاب الجيوب الأنفية الفكية ، فإن الألم يظهر بالفك العلوي والخدين ، في حين أن التهاب الجيوب الأنفية الوتدية يتسبب في ظهور الألم بمنطقة أعلى الرأس ، كذلك فإن التهاب الجيوب الأنفية المصفوية يتسبب في ظهور الألم خلف العين .

وإضافة إلى صداع الرأس ، فإن اعراض التهاب الجيوب الانفية تتضمن الأعراض المرضية التالية ..

1.  ارتفاع درجة الحرارة .

2.  احتقان الأنف وانسداد القنوات الأنفية بشكل جزئي نتيجة زيادة لزوجة الإفرازات المخاطية وتراكمها .

3.  ظهور إفرازات لزجة من الأنف ذات لون داكن .

4.  الإصابة بإلتهابات الجزء العلوي من الجهاز التنفسي .

5.  قد يتسبب تطور المرض في فقدان حاسة الشم ، وهو ما قد يحدث بصورة مؤقتة أو دائمة .

علاج الجيوب الانفية


يعتبر التهاب الجيوب الأنفية من الأمراض المزمنة ، وهو ما يعني عدم توفر علاج جذري لمثل هذه الحالات ، حيث تقتصر التدابير العلاجية على الحد من تفاقم الأعراض المرضية ، وتجنب حدوث المضاعفات ، وهو ما يتم تحقيقه من خلال إتباع ما يلي ..

1.  تناول كميات كافية من الماء والسوائل ، وذلك لجعل الإفرازات المخاطية أقل لزوجة ، مما يسهل من إزالتها أولا بأول .

2.  الحد من التعرض للعوامل المحفزة لإلتهاب الجيوب الأنفية كالغبار ودخان السجائر .. إلخ ( تم ذكر هذه العوامل بالأعلى ) .

3.  للتعامل مع صداع الرأس الناجم عن الجيوب الأنفية يتم إعطاء مسكنات الألم ( إيبوبروفين أو باراسيتامول ) . كذلك فإن الكمادات الدافئة الموضعية ذات تأثير جيد فيما يتعلق بتسكين الألم والقضاء عليه .

4.  في حالات إحتقان الألم يمكن إستخدام بخاخات الأنف المزيلة للإحتقان .

5.  عمل جلسات إستنشاق البخار ، والتي تساعد على جعل المخاط أقل لزوجة ، مما يسهل من التخلص منه .

6.  تنظيف وتعقيم الأنف من خلال إستخدام بخاخات الماء المالح .

7.  تجنب قدر الإمكان الإصابة بإلتهابات الجزء العلوي من الجهاز التنفسي ، ولاسيما نزلات البرد والإنفلونزا ، مع سرعة العلاج في حالة الإصابة .


شارك المقال :

Dr.Abdullha

اضف تعليق :

0 تعليقات

صحة اسناني. يتم التشغيل بواسطة Blogger.