يعتبر تبييض الأسنان أحد التقنيات التجميلية البسيطة شائعة الإستخدام في تخصص طب الفم والأسنان ، ولاسيما أن بياض الأسنان وجمالها يشكل أحد مظاهر الجمال والجاذبية لدى قطاع عريض من الناس .


طرق تبييض الأسنان واسباب تصبغها


طرق تبييض الأسنان واسباب تصبغها
طرق تبييض الأسنان واسباب تصبغها


يعتبر تبييض الأسنان أحد التقنيات التجميلية البسيطة شائعة الإستخدام في تخصص طب الفم والأسنان ، ولاسيما أن بياض الأسنان وجمالها يشكل أحد مظاهر الجمال والجاذبية لدى قطاع عريض من الناس .

اسباب تصبغ الاسنان


يعتقد البعض أن تصبغ الأسنان يقصد به تحول الأسنان من اللون الأبيض المميز لها إلى اللون الأصفر فحسب ، إلا أنه في واقع الأمر فإن التغيير قد يكون إلى اللون الرمادي أو البني أو حتى الأسود . ويمكننا إيجاز أسباب تصبغ الأسنان فيما يلي :

1.  أنواع معينة من الطعام والشراب : يتسبب تناول السكريات بالإضافة إلى المشروبات الغازية والشاي والقهوة في تغير لون الأسنان ، وهو الأمر الذي يكون ملحوظا بدرجة كبيرة عند إهمال العناية بالأسنان وعدم تنظيف الأسنان بإستخدام الفرشاة والمعجون على نحو دوري منتظم .

2.  التدخين : حيث يشكل التدخين أحد أكثر العوامل المسببة لتصبغ الأسنان .

3.  عوامل فسيولوجية مثل : التقدم في العمر ، أو أثناء شهور الحمل .

4.  تناول أنواع معينة من الأدوية مثل عقار التتراسيكلين : حيث يعتبر تصبغ الأسنان أحد التأثيرات الجانبية التي قد تنشأ عند إستخدام هذا الدواء لفترة زمنية طويلة .

5.  الإصابة ببعض أمراض الدم مثل الثلاسيميا وأنيميا الخلايا المنجلية : حيث تتسبب هذه الأمراض في تحلل كرات الدم الحمراء بالجسم بشكل عام ، والموجودة داخل لب الأسنان بشكل خاص ، هذا التحلل ينتج عنه مواد تترسب على السطح الخارجى من الأسنان ، مما يؤدي إلى تصبغها على نحو لافت .

6.  وجود خلل بطبقة المينا التي تشكل الغطاء الخارجي للأسنان : حيث يتسبب هذا الخلل في زيادة ترسيب بقايا الطعام ، وهو ما يتسبب بدوره بتأثير غير مباشر في تصبغ الأسنان .

طرق تبييض الاسنان


هناك العديد من التدابير العلاجية المتنوعة التي يمكن الإختيار بينها لتبييض الأسنان ، والحصول على أسنان أكثر نصاعة وجاذبية ، منها على سبيل المثال :

1.  تبييض الأسنان لدى طبيب الأسنان بالطريقة التقليدية القديمة : حيث يقوم طبيب الأسنان بإزالة التكلسات والترسبات الجيرية الموجودة على السطح الخارجي للأسنان ، مع تلميع الأسنان بمواد معدة خصيصا لهذا الغرض ، ويتم اللجوء إلى هذه الطريقة البسيطة عادة في حالة التصبغات الطفيفة .

2.  إستخدام معجون أسنان يحتوي على مواد متخصصة في تبييض الأسنان : على الرغم من إمكانية إستخدام هذا المعجون منزليا ، إلا أنه ينبغي أولا إستشارة طبيب متخصص ، وذلك لتجنب أي تاثيرات سلبية قد تتسبب في تلف طبقة المينا الخارجية المغطية للأسنان .

3.  تبييض الأسنان الكيميائي : حيث يقوم طبيب الأسنان بإستخدام مواد كيميائية تساعد على تبييض الأسنان ( تتكون بشكل أساسي من ماء الأكسجين ) ، ويتم اللجوء إلى هذه الطريقة في حالة إخفاق الطريقة التقليدية البسيطة في تحقيق النتائج المطلوبة .

4.  تقنية الليزر : تعتبر هذه التقنية أحد العوامل المكملة والمساعدة للتبييض الكيميائي ، حيث تعزز من فرص الحصول على أفضل النتائج خلال وقت أقل نسبيا .

الحفاظ على بياض الاسنان


 وللحفاظ على بياض ونصاعة الأسنان بشكل دائم ، ينبغي إتباع النصائح والتعليمات التالية :

1.  تنظيف الفم والأسنان بإستخدام الفرشاة والمعجون على نحو دوري منتظم ، مع إستخدام الخيط السني للوصول إلى بقايا الطعام التي قد تتواجد بأماكن يصعب على فرشاة الأسنان التقليدية الوصول إليها .

2.  الحد قدر المستطاع من الحلويات والمشروبات الغازية والشاى والقهوة ، مع الإكثار من شرب الماء وتناول البيض ومنتجات الألبان ، بالإضافة إلى الفواكه والخضروات الطازجة .

3.  عدم إستخدام منتجات تبييض الأسنان المتواجدة بالأسواق إلا تحت إشراف طبي متخصص .

4.  التوقف تماما عن التدخين .



شارك المقال :

Dr.Abdullha

اضف تعليق :

0 تعليقات

صحة اسناني. يتم التشغيل بواسطة Blogger.